الجمعية الوطنية لحملة الشهادت المعطلين بالمغرب تكرم الحقوقي محمد علاي

في بادرة استحسنها الجميع ، أقدمت الجمعية الوطنية لحملة الشهادت المعطلين بالمغرب ، على  تكريم أيقونة النضال بمدينة وجدة والجهة الشرقية ، الفاعل الحقوقي والنقابي محمد علاي صبيحة السبت 25 مارس الجاري ،  بمقر الاتحاد الجهوي للشغل على هامش المؤتمر الثاني للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي.
وخلال كلمة مقتضبة أكد كريم اسعيدي رئيس فرع الجمعية الوطنية لحملة الشهادت المعطلين بالمغرب أن هذا التكريم الرمزي للمناضل محمد علاي يأتي عرفانا له بالمجهود الكبير الذي يبذله هذا الأخير في دعم جمعية المعطلين في كل محطاتها النضالية.واختيار محمد علاي لتكريمه جاء لتسليط الضوء على نموذج شخصية تشتغل لتنير درب الآخرين في صفة الرجل الإنسان العصامي النقابي والحقوقي ، فضلا عن كون المناسبة تعد عرسا واحتفالا بشخصية بارزة محليا و وطنيا.وتكريمه في حد ذاته تكريم لمدينة وجدة وجهة الشرق والوطن وتكريس لثقافة الاعتراف ومسؤولية وحافز على مواصلة الكفاح من أجل عيش الإنسانية بحب وسلام.

وبتفاعله اليومي على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي يصنف المناضل محمد علاي كمرجع إعلامي وحقوقي وذاكرة حية ساهمت بقسط وفير في كتابة صفحات التاريخ االوجدي والشرقي والوطني باعتباره رمزا لجيل يحفظ تفاصيل مدينته والوطن منذ محطات القمع والنضال من أجل الإنسان وثقافة حقوق الإنسان في كل مكان.وخبر كل تفاصيل وجدة والإقليم والجهة بحضوره الوازن وبتغطياته الفايسبوكية لكل الأحداث والتظاهرات المختلفة، وكفاعل نقابي وحقوقي ازدادت مسؤولية علاي بأن أصبح صوت المقهورين  بالنيابة عن الوجديين لإيصال الصرخات والاحتياجات والتطلعات،فشكل نموذجا لسلطة رابعة مستفزة ومكلفة، انخرط في النشاط الحقوقي والجمعوي للدفاع عن القضايا الإنسانية فصار سفيرا للمدينة والوطن، فأضحى نموذجا للتضحية والنضال من أجل الآخرين ولو على حساب حياته الخاصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*